Trending Collections Bookmarks Memorization Revision
 

Jump to:

Riyad as-Saliheen 410

Abu Hurairah (May Allah be pleased with him) reported:
I heard Messenger of Allah ﷺ saying, "He who is afraid of the pillage of the enemy, sets out in the early part of the night; and he who sets out early, reaches his destination. Be on your guard that the commodity of Allah is precious. Verily the commodity of Allah is Jannah".

[At-Tirmidhi].

وعن أبي هريرة، رضي الله عنه، قال: قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم
"من خاف أدلج ، ومن أدلج، بلغ المنزل، ألا إن سلعة الله غالية، إلا إن سلعة الله الجنة" ((رواه الترمذي وقال: حديث حسن))

Classification

Hasan (Good)

References

Riyad as-Saliheen 410
Riyad as-Saliheen, Book of Miscellany, Hadith 410

Related

حاشية

قال سَماحة العلَّامةِ الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله -:
و "أدلج": بإسكان الدَّلِ ومعْناهُ سارَ من أوَّل الَّيلِ. والمُرادُ التّشْميرُ في الطَّاعةِ، واللهُ أعلَمُ.
قال المؤلِّف رحمه الله تعالى في باب الخوف: عن أبي هريرة رضي الله عنه؛ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من خاف أَدْلَجَ، ومن أدلج بلَغ المنزل))؛ أدلج يعني: مشى في الدلجة، وهي أول الليل، ((ومن أدلج بلغ المنزل))؛ لأنه إذا سار في أول الليل، فهو يدل على اهتمامه في المسير، وأنه جادٌّ فيه، ومن كان كذلك بلغ المنزل.
((ألا وإن سلعة الله غالية، ألا وإن سلعة الله الجنة)).
السلعة: يعني التي يعرضها الإنسان للبيع، والجنة قد عرَضَها الله عز وجل لعباده ليشتروها؛ قال الله تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُمْ بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴾ [التوبة: 111].
فمن خاف: يعني من كان في قلبه خوفٌ لله؛ عمل العمل الصالح الذي ينجيه مما يخاف.
(شرح رياض الصالحين ٤١٠ - ص ٥٢١)